أخبار صحفية

مئات المتظاهرين بإنخل يُطالبون بوقف الاقتتال الدائر بدرعا

تظاهر المئات من المدنيين ومقاتلي الجيش الحر, مساءَ أمس, في مدينة إنخل شمال درعا, على استمرار التصعيد بين بعض الفصائل المقاتلة بدرعا وتصاعد وتيرة المواجهات في بعض المناطق بالقنيطرة جنوب سوريا .

وطالب المتظاهرون بوقف الاقتتال الدائر وتدخل الفصائل التي وقفت موقف الحياد لفض النزاع وإجبار الأطراف على الاحتكام لهيئة قضائية مُختارة, تُبيّن الحق والباطل بينهم .

جاءَ ذلك تزامناً مع استمرار المواجهات بين بعض الفصائل قرب بلدة القحطانية أقصى غرب القنيطرة على الحدود مع الجولان المحتل, في مسعى من قبل فصائل عدّة من بينها ألوية الفرقان التابعة للجبهة الجنوبية السيطرة على البلدة التي يتحصّن فيها جيش الجهاد “المُعتقد بانتمائه لتنظيم الدولة” .

يُذكر أن محكمة دار العدل الموحدة بدرعا طالبت عبرَ بيانات عدة, قبل أيام, جميع الفصائل الموقّعة على ميثاقها بإحضار بعض المطلوبين من قيادات جيش الجهاد ولواء شهداء اليرموك .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق