أخبار صحفية

فعاليات مدنية وشعبية تمهل الفصائل المقاتلة أيام للتحرك باتجاه مدينة درعا

أمهلت فعاليات مدنية وشعبية في مدينة درعا, الفصائل المقاتلة, أيام عدة للتحرك بعمل عسكري لتحرير أحياء مدينة درعا الخاضعة لسيطرة القوات النظامية جنوب المحافظة .

الفعاليات المدنية وبعض الهيئات المحلية رفضت قرار الفصائل العسكرية بتأجيل العمل العسكري على مدينة درعا, وطالبت الفصائل بتحمّل مسؤولياتها في تخليص المدنيين من القصف اليومي والمجازر التي يتعرضون لها, إضافة إلى إنهاء مأساة السكّان القابعين في الأحياء الخاضعة لسيطرة القوات النظامية في المدينة .

في السّياق؛ أكدت مصادر عسكرية مطلعة, لمؤسسة نبأ, أن فصائل عسكرية عدة عارضت على قرار تأجيل العمل العسكري في مدينة درعا, وأبدت استعدادها لبدء معركة واسعة النطاق تهدف إلى السيطرة على مواقع الجيش النظامي في المدينة, دون الفصائل المعارضة لمعركة المدينة .

في السّياق؛ تسعى هيئات محلية في مدينة درعا إلى إعداد خطط طوارئ من شأنها استيعاب السكّان النازحين وتأمين متطلباتهم خاصة المياه والكهرباء, إضافة إلى تأمين ملاجئ ومساكن لهم في المناطق الأقل خطراً في محيط مدينة درعا .

يُذكر أن الطيران الحربي والمدفعية الثقيلة التابعة للجيش النظامي كثّفت قصفها على تجمعات المدنيين في مدينة درعا وريفها, موقعةً العشرات من الشهداء والجرحى المدنيين, وذلك بسبب توار المعلومات لقوات النظام بنية الفصائل المقاتلة شنّ هجوم عسكري على بعض المواقع العسكرية في المدينة وريفها .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق