تقارير صحفية

درجات الحرار تُسجّل أعلى مستوياتها وسط انقطاع المياه والكهرباء بدرعا

سجّلت درجات الحرارة اليوم أعلى مستوياتها في المنطقة الجنوبية من سوريا ضمن المرتفع الجوي الذي تشهده المنطقة، حيث سجّلت في محافظة درعا 43 درجة مئوية في الساعات الأولى من اليوم .

يأتي ذلك في ظل استمرار انقطاع الكهرباء والمياه منذ أكثر من 10 أيام عن مناطق عدة في محافظة درعا, حيث تُعاني مدينة درعا من انقطاع مياه الشرب منذ 20 يوماً بسبب أعطال طالت الخط الرئيسي لجر المياه قرب بلدة اليادودة بريف درعا الغربي, حيث حاولت ورشات صيانة خطوط المياه إصلاح العطل، إلا أنّها لم تتمكّن من ذلك بسبب منعهم من قبل أحد الفصائل المقاتلة هناك, وإطلاق النار عليهم, وتجاهل ذلك من قبل الفصائل المقاتلة الأخرى بريف درعا الغربي ومحكمة دار العدل، وعدم محاسبة المسبّبين لذلك .

منع أحد الفصائل المقاتلة ورشة إصلاح المياه من أداء عملها، تسبّب في معاناة إنسانية كبيرة في تأمين مياه الشرب بمدينة درعا إضافة إلى النازحين القاطنين في الخيام بمحيط المدينة, حيث يضطر المئات من السكّان إلى الانتظار لساعات طويلة في ظل الأجواء الحارّة لتعبئة مياه الآبار الغير صالحة للشرب .

درجات الحرارة المرتفعة وانقطاع الكهرباء ومياه الشرب، جعل من تبريد مياه الآبار بواسطة المولدات الكهربائية, “مصدر رزق” العديد من السكّان في مدينة درعا وبعض القرى والبلدات بريفها, حيث تُباع قطع الثلج في المحال التجارية بتكلفة تصل أحياناً إلى 250 ل.س للكيلو الواحد, في حين تستغل بعض المحال التجارية للظروف الراهنة ببيع المياه المبرّدة بتكلفة حالية تصل إلى  150ل.س للتر الواحد .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق