أخبار صحفية

مشفى عجاج الميداني يستمر في إغلاق أبوابه ومطالبات للمدنيين بفتحه

يستمر مسفى الطبيب عيسى عجاج الميداني في مدينة درعا بإغلاق أبوابه لليوم الرابع على التوالي، احتجاجاً على الانتهاكات والمضايقات التي يتعرّض لها الكادر الطبي خلال فترى الدوام الرسمي في المشفى, ويكون معظمها إشهار السلاح وافتعال مشاجرات بداخلها .

في حين يُطالب مدنيون قاطنون في مدينة درعا بفتح المشفى واستقبال المراجعين منهم وتقدير الحالة الاستثنائية التي تمر بها مدينة درعا، واستيعاب عشرات الحالات المرضية يومياً حيث يُعاني المئات من السكّان والنازحين من الحمّى والتسمّم وحالات المغص الشديد, وذلك بسبب تعرّضهم لأشعة الشمس الحادة وشرب مياه الآبار الغير صالحة للشرب .

الكادر الطبي في المشفى أكد استمراره في استقبال الحالات الاستثنائية الناتجة عن القصف أو الاشتباكات, إلا أنّه مستمر في إغلاق أبوابه أمام الحالات الباردة حتى “تحمّل الفصائل المقاتلة بدرعا لمسؤولياتها وحماية المشافي والمؤسسات من الانتهاكات التي تتعرض لها من قبل مقاتليهم” .

يُذكر أن المشفى أغلق أبوابه يوم الأربعاء الفائت بعد تهجّم أحد عناصر الجيش الحر على المشفى وإشهار السلاح بوجه الكادر وأخذه لوضعية الاستعداد لإطلاق النار بعد مشادة كلامية مع أحد الأطباء .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق