أخبار صحفية

في مشهدٍ أصبح اعتيادي.. مسلّحون مجهولون يغتالون نائب رئيس محكمة دار العدل بدرعا

في مشهدٍ اعتيادي ليس الأول ولا الأخير, نظراً لحالة الفراغ الأمني الذي تشهده معظم مناطق محافظة درعا الحدودية, واستجابة للإرادة التي تدعم عدم استقرار المحافظة والاستمرار في بث الخلافات بين الأطراف الثورية المتصارعة، اغتال مسلّحون مجهولون صباح اليوم، نائب رئيس محكمة دار العدل بدرعا “بشار الكامل” وأحد أبرز مؤسّسيها، وذلك بإطلاق النار مباشرةً على سيارته على إحدى الطرق الرئيسية بريف درعا الشرقي .

بشار الكامل “أبو أسامة” يُعتبر الشرعي البارز في الريف الشرقي لمحافظة درعا من بلدة غصم، حاصل على شهادتين في العلوم الشرعية والتاريخ من جامعة دمشق, كان له دور في تأسيس محكمة دار العدل والعمل بعد ذلك في حل بعض القضايا الشرعية .

في الّسياق؛ نفى قائد لواء شهداء اليرموك المتّهم بالانتماء لتنظيم الدولة الاسلامية، مسؤولية اللواء عن حادثة الاغتيال، على الرغم من “تكفير” اللواء لمحكمة دار العدل مراتٍ عدة في جلسات خاصة، ودعوتهم إلى قتل العاملين في المحكمة ووصفها بمحكمة “الردّة” .

يُذكر أن عدد من المناطق في محافظة درعا شهدت مؤخراً عمليات اغتيال لشرعيين وقياديين عسكريين في الفصائل المقاتلة, وكانت مؤسسة نبأ، قد نوّهت في وقتٍ سابق إلى أهمية الحواجز العسكرية وتعزيزها في بعض المناطق, على إثر سحب بعض الفصائل حواجزها في مناطق عدة .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق