أخبار صحفية

يداً بيد.. حملة شعبية لتنظيف الشوارع في مخيم درعا من قبل الأهالي

بدأ أهالي مخيم درعا للاجئين الفلسطينيين في مدينة درعا جنوب المحافظة, أمس، بحملة يُشارك فيها الأطفال والشباب، لتنظيف الشوارع وإزالة الركام، في مسعى منهم لإعادة تأهيل الشوارع وإحياءها، تحت مسمّى “يداً بيد .

ورصدت كاميرا نبأ, عدد من شوارع مخيم اللاجئين الفلسطينيين التي شارك عدد من الشبّان بتنظيفها وإزالة الركام والأعشاب على أطرافها، حيث استعانوا ببعض آليات الدفاع المدني لإزالة الركام الناتج عن قصف القوات النظامية على المخيم، ما أدّى إلى قطع بعض الطرقات وإعاقة الحركة في بعضها الآخر .

ويحاول الأهالي في مخيم درعا إعادة الحياة لمخيمهم من خلال تنظيف شوارع، وذلك بعد الحملة العسكرية التي تعرّض لها المخيم خلال معركة عاصفة الجنوب الفائتة, وذلك بالمدفعية الثقيلة وسلاح الجو، ما أحداث دماراً كبيراً في المخيم ونزوح عشرات العائلات عنه .

يُذكر أن عدد من المناطق بريف درعا نظّمت حملات شعبية مشابهة لتنظيف الشوارع وإزالة الركام، وأبرزها مدينة بصرى الشام بريف درعا الشرقي، حيث نظّمت أيضاً حملة شعبية بالتعاون مع دائرة حماية الآثار, لتنظيف المعالم الأثرية في المدينة .

DSC05208 DSC05214 DSC05216

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق