تقارير صحفية

الضربات الروسية.. مصدر تخوّف للسكّان في محافظتي درعا والقنيطرة

أثارت الضربات الجوية الروسية التي بدأت أمس في عدد من المناطق السورية، تخوّف السكّان في محافظتي درعا والقنيطرة، خشية أن تكون المحافظتين ضمن خارطة الاستهداف الروسي .

ويُتابع أهالي المحافظتين عن كثب، الأنباء التي تصل تِباعاً من محافظات حمص وحماة وإدلب التي تتعرض لليوم الثاني على التوالي لضربات عنيفة من قبل سلاح الجو الروسي، استهدفت في معظمها مناطق آهلة بالسكّان ما أدّى حتى ساعات الظهيرة من اليوم، إلى استشهاد وجرح العشرات من المدنيين بينهم أطفال ونساء .

وندّد سكّان في محافظة درعا عبرَ استطلاع للرأي أجرته مؤسسة نبأ، اليوم “سوف يتم بثّه بعد قليل”، بالضربات الروسية على مناطق عدة في سوريا مخلّفةً عشرات الضحايا، وسط صمت مُريب لعلماء المسلمين والحكومات العربية والإسلامية .

وطالب السكّان خلال #استطلاع_الرأي جميع الفصائل المقاتلة في محافظة درعا التكاتف معاً لمواجهة “الحملات العدوانية” التي تترّض لها سوريا وعدم الوثوق بأجهزة المخابرات والدول التي تحمل صفة “أصدقاء سوريا” وذلك لمشاركتهم المباشرة أو غير المباشرة في الحملة العسكرية الروسية على سوريا .

ويخشى أهالي محافظتي درعا والقنيطرة من تزايد وتيرة القصف الروسي ليطال تجمعات المدنيين ومقرات الفصائل في المناطق السورية، ليواجه الشعب السوري وجهاً آخر من آلة القتل .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق