تقارير صحفية

تحت عنوان “ليمار” بنك الحليب بدرعا يُطلق حملة لجمع حليب الأطفال

أطلق بنك الحليب بمدينة درعا، تحت إشراف المجلس المحلي، حملة لتأمين حليب الأطفال، تحت مسمّى “ليمار”، في إشارة للشهيدة الطفلة ليمار الطعاني التي استُشهدت مع معظم أفراد عائلتها قبل أيام في قصف للطيران الحربي على منزلها في حي طريق السد في المدينة .

وقال مؤيد أبازيد رئيس المجلس المحلي في مدينة درعا، لمؤسسة نبأ، أن بنك الحليب في مدينة درعا أعلن إفلاسه من حليب الأطفال، وذلك بعد توزيعه لآخر دفعة من الحليب قبل أيام، حيث يُلبّي البنك حاجة أكثر من 1500 طفل ما دون السنة مجّاناً، وذلك بحسب إحصائيات موثّقة تم اعتمادها مؤخّراً في جميع أحياء المدينة .

في حين تُعاني بعض المناطق بريف درعا من نقص مادة حليب الأطفال، إذ يتم التوزيع أحياناً كل شهرين أو ثلاثة شهور علبة واحدة فقط، في حين يحتاج الطفل علبة واحدة كل أسبوعين تقريباً .

يُذكر أن حملات التبرّع لتأمين حليب الأطفال، أُطلقت مراتٍ عدّة خلال الشهور القليلة الماضية، إذ يعتمد الموزّعون على بعض المتبرّعين والهيئات الإغاثية من بينها هيئتي عطاء ورحمة .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق