أخبار صحفية

مقتل وإصابة العشرات بينهم ضباط بهجوم على فرعي الأمن العسكري وأمن الدولة بحمص

قُتل 35 شخصاً، بينهم رئيسي فرعي الأمن العسكري وأمن الدولة، في هجوم نفّذه مقاتلون من هيئة تحرير الشام، على الفرعين في مدينة حمص.

كما أُصيب العشرات من عناصر الفرعين جرّاء الاشتباكات والتفجيرات التي حلصت داخل الفرعين، في حيّي المحطة والغوطة الخاضعين لسيطرة قوات النظام في المدينة.

وبدأ الهجوم بدخول المقاتلين إلى مبنى فرع أمن الدولة ومن ثم فرع الأمن العسكري، وهاجموا عناصر الحراسة ما أدّى إلى مقتلهم جميعاً، ليتمكّنوا بعدها من الوصول إلى مكتب رئيس فرع الأمن العسكري العميد “حسن دعبول”، ومن ثم فجّروا أنفسهم، ما أدّى إلى مقتل وإصابة عشرات العناصر.

ويُعتبر العميد “حسن دعبول” من أبرز ضباط النظام في محافظة حمص، لإشرافه على عمليات القتل والقمع في مدينة حمص ومناطق أخرى، منذ بداية المظاهرات المندّدة بالنظام السوري في مدينة حمص عام 2011

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق