أخبار صحفية

اليوم أنا وبكرى أنت.. إحدى شعارات مظاهرة مدينة درعا المنددة بالفراغ الأمني

تحت شعار “اليوم أنا وبكرى أنت” تظاهر العشرات من المدنيين والناشطين الإعلاميين، مساءَ أمس، في حي درعا البلد بمدينة درعا، مطالبين بوضع حدٍّ للفراغ والفلتان الأمني الذي تشهده المدينة بسبب “تخاذل الفصائل المقاتلة” في المدينة واستهتارهم بأرواح الأبرياء .

وطالب المتظاهرون خلال لافتاتهم المكتوبة وشعاراتهم التي ردّدوها، الفصائل المقاتلة والهيئات المحلية، بتنفيذ خطة لحماية المدنيين والناشطين وممتلكاتهم، وذلك بوضع حواجز عسكرية بين الأحياء وعلى مداخل المدينة، وإنشاء قوات شرطة مستقلة عن الفصائل مهمتها حماية المدنيين وممتلكاتهم عبرَ تسيير دويات بين تجمعاتهم، إضافة إلى إجبار القيادات العسكرية بنزع “التفييم” عن سياراتهم، وذلك لتجنّب السيارات التي تستعملها بعض الفصائل في تنفيذ عمليات الاغتيالات والخطف .

جاء ذلك ضمن مسير لعشرات المدنيين والناشطين الإعلاميين في مؤسسة نبأ الإعلامية لأداء واجب التعزية لذوي الشهيد الزميل “أحمد المسالمة” الذي طالته رصاصات عملية الاغتيال قبل يومين في حي درعا البلد الخاضع لسيطرة الفصائل المقاتلة، كما أُصيب رفيقه بجروح خطيرة خلال عملية الاغتيال ذاتها .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق