أخبار صحفية

على بعد 3 كم من الحدود السورية الأردنية.. القوات النظامية تكثّف قصفها على جنوب غرب مدينة درعا تمهيداً للتقدم

كثّفت القوات النظامية منذ ساعات الصباح الأولى، قصفها بالطائرات الحربية والمدفعية الثقيلة وقذائف الهاون على جنوب غرب مدينة درعا، في محيط حي المنشية الخاضع لسيطرة النظام في المدينة، وذلك على بعد 3  كم من الحدود السورية الأردنية.

وتأتي عمليات القصف للتمهيد لجولة جديدة من الحملة العسكرية على جنوب غرب مدينة درعا، للاقتراب من الشريط الحدودي بين سوريا والأردن، وقطع الطريق الواصل من مدينة درعا إلى الريفين الشرقي والغربي، إضافة إلى الوصول إلى معبر درعا القديم مع الأردن.

كما كثّفت رشاشات جيش النظام الثقيلة قصفها نحو أطراف حي المنشة من الناحية الجنوبية والغربية، تركّزت على منطقة معبر درعا القديم وقاعدة الصواريخ الخاضعة لسيطرة الفصائل، في الوقت الذي تعزّز فيه الفصائل المقاتلة خطوطها المقابلة لمواقع تواجد جنود النظام، استعداداً للتصدي لأي محاولة تقدم.

يُذكر أن جيش النظامي شنّ قبل أربعة أيام حملة عسكرية للتقدم نحو جنوب غرب مدينة درعا، بغطاء من الطيران الروسي والسوري، إلا أن تصدّي الفصائل المقاتلة لهم وقصفها لمواقع عسكرية استراتيجية في مدينة درعا، حال دون تمكّنهم من التقدم.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق