أخبار صحفية

أكثر من 500 برميل وغارة وصاروخ فيل على درعا خلال شهر شباط

شهدت محافظة درعا خلال شهر شباط/ فبراير الفائت، أكثر من 500 برميل متفجّر وغارة للطيران الحربي الروسي والسوري، وصاروخ فيل “محلي الصنع” قصفت بها قوات النظام العديد من المناطق في المحافظة.
 
وتوضّح الإحصائية الشهرية لشهر شباط الفائت، التي نشرها مكتب التوثيق والإحصاء في مؤسسة نبأ الإعلامية مساء أمس، أن مدينة درعا كانت من أكثر المناطق في درعا، التي تعرّضت للقصف الجوي والبرّي، إذ كانت حصيلتها 145 برميل متفجّر و118 غارة جوية و121 صاروخ فيل “محلي الصنع”، إضافة إلى 60 اسطوانة متفجّرة.
 
في حين كانت حصيلة بلدة النعيمة بريف درعا الشرقي، 32 غارة للطيران الحربي وستة براميل متفجّرة، يأتي بعدها مدينة بصرى الشام التي قُصفت خلال شهر شباط بـ31 غارة جوية وخمسة براميل متفجّرة، أما اليادودة بريف درعا الغربي، كانت حصيلتها 16 غارة جوية وأربعة براميل متفجّرة.
 
ويُعتبر شهر شباط، من أكثر الشهور دموية في محافظة درعا منذ حوالي عام، وذلك لما تشهده المنطقة من مستجدات على الساحة العسكرية، ممثّلة بشن الفصائل المقاتلة عملية عسكرية للسيطرة على حيّي المنشية وسجنة بمدينة درعا.
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق