أخبار صحفية

اشتباكات وقصف جوي واستهداف فريق إعلامي للنظام السوري في دمشق

تستمر المواجهات بين قوات النظامية والميليشيات المساندة لها من جهة، والفصائل المقاتلة من جهةٍ أخرى، في محيطة كراجات العباسيين في العاصمة دمشق، وبالمنطقة الصناعية التي تصل بين حيّي جوبر والقابون، في محاولة من الأخير التقدم نحو نقاط تمركز عناصر النظام.

وشن الطيران الحربي صباح اليوم، غارات جوية استهدفت حي جوبر وعين ترما المجاورة، بأكثر من 11 صاروخ، استهدفت المنطقة المحيطة بمحاور الاشتباك ومناطق سكنية، ما أدّى إلى وقوع جرحى.

من جهةٍ أخرى، أصيب مصور وكالة سانا الرسمية التابعة للنظام السوري، إثر تعرّض فريق إعلامي من قناة الإخبارية السورية “تابعة للنظام”، لإطلاق نار من الاشتباكات الحاصلة، عند تواجدهم في شارع فارس خوري المؤدي إلى ساحة العباسيين بالعاصمة دمشق.

وأظهرت صور بُثّت على الانترنت، انتشار عناصر للنظام السوري ومقاتلين من الميليشيات الأجنبية، إضافة إلى دبابات ومدرعات، في شوارع العاصمة دمشق، قُرب ساحة العباسيين، في الوقت الذي ينفي فيه النظام السوري، تقدم الفصائل المقاتلة نحو شارع فارس خوري وكراجات العباسيين.

يُذكر أن فصائل عدة أبرزها فيلق الرحمن وهيئة تحرير الشام، شنّت قبل ثلاثة أيام معركة “يا عباد الله اثبتوا”، سيطروا خلالها على مباني ونقاط عسكرية في محيط حي جوبر الدمشقي، في محاولة لوصله بحي القابون المجاور.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق