أخبار صحفية

الثوار يتقدمون في المنشية بدرعا البلد رداً على مجزرة خان شيخون

شنت غرفة عمليات البنيان المرصوص، بالفصائل المنضوية لها، هجوماً عنيفاً، يوم أمس الأربعاء، وواصلته حتى اليوم، محققة بذلك نتائج مجدية، وتقدماً مهماً على حساب قوات النظام في أجزاء من الحي، يأتي ذلك في إطار مجريات معركة الموت ولا المذلة في مرحلتها الرابعة وكانت أيضاً في سياق الرد على المجزرة الكيميائية التي ارتكبها طيران النظام السوري أول أمس الثلاثاء، في خان شيخون بإدلب.

وأعلنت الفصائل المقاتلة ضمن غرفة العمليات، السيطرة على 45 كتلة بنائية بينها نقاط عسكرية كانت معاقلاً تتمركز فيها قوات النظام، يوم أمس، عقب هجوم عنيف شنته الفصائل في الصباح، وحملة قصف عنيف استهدفت معاقل النظام وأماكن تمركزه في حي المنشية بدرعا البلد، بالمدفعية الثقيلة والصواريخ.

وتمكنت الفصائل من تدمير دبابة وإعطاب أخرى من طراز “T72″، إضافة لأسر أحد عناصر قوات النظام، وقتل العديد منهم، ضمن هجوم أمس، فضلاً عن مقتل 8 عناصر من قوات النظام وعناصر حزب الله اللبناني إثر استهداف أحد الأبنية التي يتمركزون فيها، أول أمس، بخرطوم متفجر من قبل الفصائل المفاتلة، باعتراف العنصر الذي أسرته غرفة العمليات.

وواصلت غرفة عمليات البنيان المرصوص، هجومها على معاقل النظام في حي المنشية، اليوم، إذ استهدفتها بخرطوم متفجر وعربة مفخخة، تزامناً مع اشتباكات عنيفة ضد قوات النظام، أفضت إلى سيطرة الفصائل مقار أفرع الأمن العسكري والسياسي والجوي في الحي.

وفي السياق ذاته، نسفت الفصائل كتلة فايز الأديب التي تخضع لسيطرة قوات النظام، بعربة متفجرة، أدت لتدمير الكتلة بالكامل، وسيطرة الفصائل المقاتلة عليها، ناهيك عن عطب عربة شيلكا نظامية، واغتنام العديد من الأسلحة والذخائر في الكتل التي تم تحريرها اليوم، في حين تعرضت الأحياء المحررة بمدينة درعا لأكثر من 45 غارة جوية و12 صاروخ أرض أرض من نوع “فيل”، منهم صاروخ عنقودي من نوع “توشكا”، إضافة لسقوط 12 برميلاً متفجراً.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق