أخبار صحفية

شهداء بريف حماه ومعارك كر و فر بين الفصائل المقاتلة وقوات النظام 

استشهد مساء أمس 11 مدنياً، بقصف من الطيران الروسي على بلدات ريف حماه الشمالي و ريف إدلب الجنوبي، استهدف منازل المدنيين في بلدة بسنقول ومعرشورين مخلفا أيضاً عدد كبير من الجرحى.

حيث شن الطيران الروسي بعد منتصف ليل البارحة وفجر اليوم الأربعاء غارات بالصواريخ الفراغية والقنابل العنقودية على مدن و بلدات معرة النعمان ومعرشورين وبسنقول ومورك ولطمين واللطامنة و بلدات أخرى موقعا عدد كبير من الشهداء والجرحى.

هذا في الوقت الذي تشتعل فيه جبهات ريف حماه الشمالي بين الفصائل المقاتلة من جهة وقوات النظام وميليشيات درع القلمون وفوج الجولان وعدد آخر من الميليشيات الأجنبية من جهةٍ أخرى، وتمكن مقاتلو الفصائل من السيطرة لساعات على حاجز و بلدة المصاصنة وحاجز جب الدكتور شمال طيبة الأمام قبل أن يعودوا وينسحبوا منها، إذ تشهد تلك المناطق معارك كر وفر عنيفة الثوار حيث تمكن المقاتلون من إيقاع عشرات القتلى والجرحى في صفوف القوات والميليشيات المهاجمة، خلال المعارك الدائرة في الريف الشمالي لحماه.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق