أخبار صحفية

النظام يعلن عن معبر تجاري بين مناطق سيطرته ومناطق سيطرة الفصائل

معبر تجاري جديد أعلن عنه النظام السوري في ريف درعا مؤخراً، بين مناطق سيطرته والمناطق الخاضعة لسيطرة الفصائل المقاتلة، وفرض رسوماً جمركية على المواد التي تحملها الشاحنات المارة من المعبر.

ويصل المعبر الواقع مركزه في الحاجز الجنوبي لبلدة خربة غزالة الخاضعة لسيطرة النظام، مع المناطق المحررة مباشرة، إلا أن ناشطون تخوفوا من ارتفاع أسعار المواد التي يحتاجها المدنيون حال تفعيل المعبر، خاصة مع فرض ضرائب جمركية مرتفعة على المواد، بحسب صور لقوائم قيم الضرائب نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي.

ورداً على إعلان النظام عن المعبر، أصدرت الفصائل المقاتلة بياناً أعلنت فيه، بلدة خربة غزالة والحاجز الجنوبي لها منطقة عسكرية، وحذرت المدنيين من الاقتراب منهما، إذ استهدفت الفصائل الحاجز ذاته، بقذائف الهاون، كونه المركز الرئيس للمعبر والذي يسير خدماته.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق