أخبار صحفيةنبأ فوتوغراف

بعد أن دمر مدارسهم.. الطيران الحربي يقصف خيمة لتعليم الأطفال النازحين عن مدينة درعا| صور

شن الطيران الحربي اليوم، قصفاً على أحياء مدينة درعا والسهول الجنوبية والشرقية المحيطة بالمدينة وبلدتي النعيمة ونصيب بريف درعا الشرقي، واستهدفت إحدى الغارات خيمة تعليمية للأطفال النازحين عن مدينة درعا.

وكانت الخيمة التي قُصفت ظهر اليوم تحوي حوالي 40 تلميذاً، يتعلمون فيها القراءة والكتابة والمواد الأساسية، وذلك لشغل أوقات فراغهم، ومحاولة تعويض ما لم يتمكّنوا من دراسته من السنة الدراسية الفائتة، نظراً لنزوحهم عن منازلهم في أحياء مدينة درعا، بعد تصاعدة وتيرة القصف والاشتباكات فيها.

ومنذ خمسة أشهر، كثف الطيران الحربي الروسي والسوري استهدافه للبنى التحتية بما فيها المدارس، حيث تحولت جميع المدارس في الأحياء التي تسيطر عليها الفصائل المقاتلة بالمدينة، إلى ركام غير صالحة للتدريس فيها.

وقضى المئات من تلاميذ مدينة درعا وبعض المناطق المحيطة التي تتعرض لقصف شبه يومي، الشهور الأخير من السنة الدراسية الفائتة، نازحين يقطنون في الخيام، دون تعليم.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق