أخبار صحفية

عضو الائتلاف الوطني بسام الملك.. من وإلى “حضن الوطن”

أعلن “بسام الملك”، عضو الائتلاف الوطني لقوى الثورة السورية، اليوم، في بيان أُرسل إلى أعضاء الهيئة العاملة للئتلاف الوطني، عن عودته إلى “الوطن”، وإنهاء عضويته في الائتلاف، والعمل مع من وصفهم من “الخيرين” المحسوبين على النظام السوري، لوقف نزيف الدماء السوري، بحسب قوله.

وأوضح الملك، إن السبب الرئيسي الذي دفعه إلى اتخاذ هذا القرار، هو الارتهان للخارج ولمن يُطلق عليهم اسم “أصدقاء سوريا”، “ضمن قفص ذل المعيشة والمحسوبيات الرخيصة وفساد المفسدين”.

وكان الملك يشغل منصب عضو الائتلاف والممثل عن الكتلة الوطنية الديمقراطية السورية فيه، وهو من أبرز المسؤولين الاقتصاديين الذين انشقوا عن النظام السوري قبل سنوات، إذ كان يشغل عضو غرفة تجارة دمشق وهو رجل أعمال دمشقي، ولديه استثمارات كبيرة في تركيا ودول أخرى.

يأتي ذلك في وقتٍ تضارب فيه الأنباء عن تقليص بعض الدول، دعمها للائتلاف الوطني، ومحاولة تقليص دوره في التمثيل عن المعارضة السورية، دون أن يفصح الائتلاف عن موقفه من ذلك، في حين أكدت معلومات خفض كلاً من تركيا والخليج، الدعم المالي عنه.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق