أخبار صحفية

السفارة السورية تتحدث والخارجية الأردنية ترد

استدعت وزارة الخارجية الأردنية اليوم الأحد القائم بأعمال السفارة السوري في عمان أيمن علوش على خلفية تصريحات له خلال ندوة في العاصمة الأردنية عمان.

ونقلت الخارجية الأردنية للقائم بأعمال السفارة أيمن علوش احتجاجا شديد اللهجة على تصريحاته التي مثلت إساءة للأردن ومحاولة مدانة لتشويه مواقفه، بحسب الخارجية.

وأبلغت الوزارة القائم بالاعمال بضرورة الالتزام بالأعراف والمعايير الدبلوماسية في تصريحاته وتصرفاته وأنها ستتخذ الاجراءات المناسبة ووفق الأعراف والقوانين الدبلوماسية اذا ما تكررت الإساءة واذا لم يلتزم هذه الأعراف.

وشنت الحكومة الأردنية هجوما قاسيا على القائم بأعمال السفارة السورية التابعة لنظام الأسد في عمان، أيمن علوش، قائلة، على لسان مصادر مسؤولة ، إن من يشكك بـ”مواقف الأردن التاريخية ما هو إلا جاهل وأحمق”.

كما علقت مصادر من الحكومة الأردنية على تصريحات علوش التي قال إن فتح معبر جابر – نصيب الحدودي بين البلدين هو رغبة أردنية، مشيرة إلى أن هذا الأمر غير دقيق، “بل العكس هو الصحيح، لأنها رغبة سورية أكثر منها رغبة أردنية, وإن “سوريا ستكون أفضل حالا لو تعلم دبلوماسيوها إغلاق أفواههم”.

وكان القائم بأعمال السفارة السورية في الأردن أيمن علوش قال في ندوة نظمها المنتدى العربي لـ علوش مساء أمس السبت عن وجود طيارين أردنيين في قاعدة حميميم العسكرية في اللاذقية التي تشرف عليها القوات الروسية.

وقال علوش “إن هؤلاء الطيارين لم يشاركوا في طلعات جوية في قصف التنظيمات الإرهابية”، معرباً عن أمله بأن يشارك الطيارون الأردنيون في الطلعات الجوية, بالإضافة إلى حديثه عن عدم مشاركة الجيش الأردني في حرب تشرين 1973.

المصدر: وكالات

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق