أخبار صحفية

ست شهداء من الحر بالعبوات الناسفة في درعا

استشهد ستة عناصر من الجيش الحر في ريف درعا صباح الجمعة بعد استهدافهم بعبوات ناسفة زرعت على جوانب طرقات رئيسية في مناطق تخضع لسيطرة الفصائل.

ونقلت مصادر ميدانية من “جيش أحرار العشائر” عن استشهاد القائد الميداني في الجيش عبدالله العفاج إثر استهداف سيارته بعبوة ناسفة، وذلك على الطريق الواصل بين بلدتي سمج وصماد في ريف درعا الشرقي.

واستهدفت عبوة ناسفة أخرى سيارة تقل مجموعة من عناصر الجيش الحر في ريف درعا الشمالي، ما أسفر عن استشهاد خمسة عناصر تابعين لجيش “أبابيل حوران” التابع للجبهة الجنوبية.

وتشهد محافظة درعا تصعيداً في استخدام العبوات الناسفة التي تستهدف مقاتلي وقادة فصائل الجيش الحر، وأدى تفجير أكثر من 10 عبات ناسفة خلال ثمانية أيام إلى استشهاد 12 عنصراً وقيادياً في الجيش الحر.

واستهدفت عبوة ناسفة الأربعاء الماضي المدعي العام في دار العدل في حوران أبو المجد، والقاضي أبو سعيد المقداد، ما اسفر عن إصابتهما بجروح متوسطة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق