أخبار صحفية

الفصائل المقاتلة تستأنف معركة “بأنهم ظلموا” وشهداء مدنيين بريف دمشق

شنت الفصائل المقاتلة صباح اليوم هجوماً عنيفاً على ما تبقى من مواقع قوات النظام في إدارة المركبات العسكرية ومحيطها بالقرب من مدينة حرستا بريف دمشق.

الهجوم بدأ باستهداف مبنى الإدارة بعربة مفخخة، ومن بعدها اقتحام مواقع النظام العسكرية في الادارة، وأعلنت الفصائل المقاتلة عن تدمير دبابة لقوات النظام من طراز T72 وعربة BMB خلال الاشتباكات بينها وبين قوات النظام والمليشيات الموالية لها في محاولة من الفصائل لا نهاء وجودها في المنطقة.

وفي نفس المنطقة كثف الطيران الحربي السوري والروسي قصفه للأحياء السكنية في مدينة دوما ما أدى لاستشهاد خمسة مدنيين وجرح آخرون، حيث سارعت فرق الدفاع المدني لانتشال المصابين من تحت الأنقاض ونقلهم إلى المراكز الطبية لتلقي العلاج.

وتعد إدارة المركبات من المواقع العسكرية المهمة لقوات النظام ذات الموقع الاستراتيجي، لقربها من الغوطة الشرقية من الجهة الغربية، وكانت تستخدمها قوات النظام كقاعدة انطلاق من أجل التقدم داخل مدن وبلدات الغوطة الشرقية.

يذكر أن الفصائل المقاتلة سيطرت على عدة مواقع عسكرية في محيط مدينة حرستا بعد معارك ضد قوات النظام استمرت لأكثر من شهرين تمكنت الفصائل من قتل وأسر ما يقارب 400 عنصر من قوات النظام والمليشيات المساندة لها، بالإضافة لتدمير عشرات المدرعات لقوات النظام واغتنام العديد من الأسلحة الخفيفة والمتوسطة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق