أخبار صحفية

غارات جوية مكثّفة تخلف 43 شهيدا في مناطق متفرقة في الغوطة الشرقية

كثّف الطيران الروسي والسوري الحربيين حملتهما الشرسة على عدة مناطق في غوطة دمشق الشرقية، مخلفاً ثلاث وأربعين شهيداً على الأقل وعشرات الجرحى، توزعوا بين بلدات ومدن عربين، وحرستا، وكفربطنا، وحمورية وزملكا ومسرابا.

وقال الناشط الإعلامي سراج الأحمد في تصريح خاص لمؤسسة نبأ، أن الغارات الجوية استهدفت مباني سكنية ومناطق تجمعات المدنيين في حين تزامن قصف الطيران بقصف مدفعي استهدف الأحياء السكنية في كل من حرستا وعربين ودوما وجوبر.

وأضاف المصدر أن المناطق المستهدفة تعيش حالة إنسانية في غاية الصعوبة وسط عجز فرق الدفاع المدني الوصول إلى بعض الشهداء بسبب انهيار بعض المباني المستهدفة.

كما أن عدد الغارات التي استهدفت الغوطة الشرقية منذ صباح اليوم الثلاثاء بلغ 33 غارة جوية، و20 صاروخ أرض أرض محملة بالقنابل العنقودية.

وكان المجلس المحلي في مدينة دوما قد أعلن اليوم عن توقف عمله لأجل غير مسمى بسبب القصف الذي طال مقره ولكثافة القصف الذي تشهده المنطقة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق