أخبار صحفية

النظام يواصل حملته على الغوطة ويركز قصفه على عربين مع اقتراب قواته منها

استشهد 12 مدنيين معظمهم من النساء والأطفال في استمرار للحملة العسكرية الهمجية لقوات النظام وروسيا على بلدات ومدن الغوطة الشرقية بريف دمشق صباح اليوم.

واستشهد ثلاثة مدنيين في مدينة عربين، وأربعة في مدينة حرستا وثلاثة في سقبا هم عائلة واحد طفلة ووالديها، وشهيد في مسرابا واخر في عين ترما وعشرات الجرحى، نتيجة قصف مكثف من الطيران الحربي والصواريخ العنقودية استهدف الأحياء السكنية في بلدات ومدن الغوطة الشرقية.

وثق ناشطون من الغوطة الشرقية أكثر من 50 غارة من الطيران الحربي تركز غالبيتها على مدينة عربين بأكثر من 42 غارة بالصواريخ والبراميل المحملة بالنابالم، بالإضافة إلى عشرات الغارات التي طالت حرستا، حزة، سقبا، عين ترما، جسرين، زملكا، حمورية، مديرا، كفر بطنا، ودوما، وعشرات صواريخ الأرض ارض ومئات قذائف المدفعية.

وتتعرض الغوطة الشرقية منذ تاريخ 18 شباط/فبراير لحملة عسكرية شرسة هي الأعنف، من قبل قوات النظام والميليشيات المساندة لها بغطاء من الطيران الروسي ارتقى خلالها مايقارب ال1121 شهيد وأكثر من 1500 جريح بسبب القصف المستمر بكافة أنواع الأسلحة والمواد المحرمة دوليا والغازات السامة والقصف المدفعي والصاروخي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق