أخبار دولية

فرنسا تحذر من تحول الغوطة الشرقية إلى “مقابر مفتوحة”

حذر المندوب الفرنسي الدائم لدى الأمم المتحدة السفير “فرانسوا ديلاتر” اليوم الجمعة، من أن الغوطة الشرقية ستتحول نتيجة لأفعال النظام السوري، إلى “مقابر مفتوحة”.

وقال ديلاتر، إن “الأسوأ قادم في الغوطة الشرقية، وهو لم يأت بعد، وستتحول الغوطة الشرقية إلى مجرد مقابر مفتوحة نتيجة لأفعال النظام السوي”.

جاء ذلك قبيل انطلاق جلسة لمجلس الأمن لبحث الملف السوري، والبحث لكيفية تطبيق قرار مجلس الأمن رقم 2401.

وكان مجلس الأمن قد أقر في 24 شباط/ فبراير الماضي، قد أقر هدنة إنسانية في سوريا لمدة 30 يوماً، ليتم من خلالها إدخال المساعدات الإنسانية إلى المناطق المحاصرة بما فيها الغوطة الشرقية، إلا أن النظام السوري وروسيا استمرت في قصفها وحصاره لبعض المناطق في سوريا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق