أخبار صحفية

القلمون الشرقي.. ينضم لقافلة التهجير

وافقت فصائل المعارضة اليوم العاملة في مدن وبلدات (الرحيبية – جيرود – الناصرية – العطنة) في القلمون الشرقي، على تسليم كامل سلاحها الثقيل والمتوسط للجانب الروسي مقابل تهجير غير الراغبين بالتسوية إلى الشمال السوري.

الاتفاق جاء بعد مفاوضات استمرت لعدة أيام بين المعارضة المسلحة والجانب الروسي في المنطقة، وسيقضي الاتفاق بتسليم عشرات الدبابات بالإضافة للمدافع الثقيلة التي اغتنمتها فصائل المعارضة من مستودعات 559 في القلمون بعدة معركة في النصف من آذار/مارس عام 2014.

وتزامن اتفاق التهجير في القلمون الشرقي مع خروج آخر دفعة من المعارضة المسلحة والمدنيين الغير راغبين بتسوية أوضاعهم مع النظام، من مدينة الضمير بريف دمشق باتجاه الشمال السوري.

يذكر أن المعارضة المسلحة وفي عملية وصفت بالنوعية في النصف من آذار/مارس من عام 2014 سيطرت على مستودعات الكتيبة 559 بمنطقة خشم الصفا على الطريق الدولية القريبة من مطار السين العسكري في القلمون الشرقي، واغتنمت الفصائل 40 دبابة من المستودعات.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق