أخبار صحفية

بدء تنفيذ اتفاق التهجير جنوب دمشق والنظام يعتقل مدنيين هاربين من مناطق تنظيم الدولة 

دخلت صباح اليوم الخميس الدفعة الأولى من الحافلات التي من المزمع أن تقوم بنقل مقاتلين المعارضة الرافضين اتفاق التسوية مع قوات الأسد في جنوب دمشق باتجاه الشمال السوري.

حيث تحدثت مصادر من المنطقة عن دخول الدفعة الأولى من الحافلات لنقل عناصر من فصائل جيش الإسلام ولواء شام الرسول وحركة أحرار الشام وكتائب أكناف بيت المقدس، إلى الشمالي السوري، باتجاه إدلب وجرابلس، وذلك بعد أيام من تسليم نقاط الفصائل في بلدات يلدا وببيلا وبيت سحم لقوات الأسد.

فيما سيستمر نقل مقاتلي الفصائل لعدة أيام وسط تقديرات بوصول عدد العناصر الرافضين التسوية مع عائلاتهم لأكثر من 5000 شخص، قسم منهم سيتم خروجه باتجاه ريف محافظة درعا، دون تأكيد عن الوجهة المحددة.

وكانت فصائل جنوب دمشق قد وقعت على اتفاق مصالحة يقضي بتهجير الرافضين التوقيع عليها، وسط معارك عنيفة بين تنظيم الدولة وقوات الأسد والميليشيات المساندة لها في مناطق جنوب العاصمة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق