أخبار صحفية

أكثر من عشرين شهيد وجريح حصيلة قصف النظام على مناطق عدة بريف درعا

استشهد اليوم 10 مدنيين وجرح آخرون في قرى محافظة درعا جراء القصف المكثف من قبل قوات النظام الذي استهدف منازل المدنيين في عدة قرى من محافظة درعا.
من بين الشهداء أربعة أشخاص من أهالي مدينة الحراك بريف درعا الشرقي، جراء قصف براجمات صواريخ الغراد استهدف المدينة عصر اليوم من قبل قوات النظام والمليشيات الأجنبية، وسارعت فرق الدفاع المدني في المدينة لإسعاف الجرحى ونقلهم إلى مراكز العلاج.

وتعرضت مساء اليوم مدينة بصر الحرير بريف درعا الشرقي، لغارة جوية محملة بالقنابل العنقودية من قبل الطيران الحربي التابع لقوات النظام، دون أن يؤدي القصف لإصابات في صفوف المدنيين.

وقصفت قوات النظام قرية ناحتة بريف درعا الشرقي بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ، ما ادى لاحتراق بعض المنازل في القرية، وتعرضت كل من قرى رخم وبصر الحرير وكفر شمس ومدينة بصرى الشام ومنطقة اللجاة إلى قصف بالمدفعية الثقيلة من قبل قوات النظام ما أدى لسقوط جرحى في صفوف المدنيين.

يأتي هذا التصعيد في ظل استقدام تعزيزات عسكرية كبيرة من قبل قوات النظام والمليشيات الأجنبية إلى محافظتي درعا والقنيطرة في جنوبي سوريا بغية شّن حملة عسكرية على المنطقة، وتشهد المدن التي تتعرض للقصف حركة نزوح كبيرة للمدنيين منها باتجاه المناطق الجنوبية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق