أخبار صحفية

شهداء وجرحى مدنيين بعد ساعات من الإعلان عن هدنة جنوب سوريا

استشهد ثمانية مدنيين كإحصائية أولية بقصف من الطيران الحربي الروسي على مدن وبلدات ريف درعا، مساء اليوم الخميس، بعد ساعات من الإعلان عن وقف لإطلاق النار في درعا.

واستشهد أربعة مدنيين واصيب العشرات بغارات من الطيران الحربي الروسي على مدينة نوى بريف درعا الغربي، فيما لا تزال تعمل فرق الدفاع المدني في المدينة تعمل على انتشال شهداء وجرحى من تحت أنقاض المنازل التي تهدمت على رؤوس ساكنيها بعد الغارات الروسية.

كما واستشهد خمسة مدنيين في بلدة السهوة بريف درعا الشرقي بغارة من الطيران الروسي، والشهداء من أهالي بلدة الكرك الشرقي نزحوا إلى بلدة السهوة خلال الساعات الماضية.

يذكر أن الطيران الحربي الروسي خلف عشرات الشهداء والجرحى في بلدات ومدن درعا اليوم تجاوز عددهم الخمسين، من بينهم مجزرة في بلدة المسيفرة فاق عدد ضحاياها ال 30 شهيد غالبيتهم نساء وأطفال.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك رد

إغلاق
إغلاق